جزر القُمر

جزر القُمر

جزر القُمر هي من الدول الأقلّ سكانًا في العالم حيث بلغ عدد سكانها 788,000 في عام 2015، وذلك بمعدل نموّ سنوي يبلغ 2.4% منذ 2000.[1] إلا أنها دولة ذات كثافة سكانية عالية، فقد ازدادت كثافتها السكانية من 284 ساكن في الكيلومتر المربع الواحد في عام 2000 إلى 404 سكان في الكيلومتر المربع الواحد في عام 2014.[1] غالبية سكان جزر القُمر هم من الشباب، حيث تبلغ نسبة السكان ما دون الثلاثين من العمر حوالي 88.2% في عام 2015، كما أن معدل الخصوبة عالٍ وبلغ 4.4 مولود لكل امرأة في عام 2015.[1] أما العمر المتوقّع عند الولادة في البلاد، فهو 63 سنة حاليًا مقارنة بمتوسّط إقليميّ أعلى يقارب 70.6 سنة. هذا ويُعتبر معدّل وفيات الأمهات، الذي بلغ 335 لكل 100,000 مولود حي في عام 2015، أعلى من المعدل الإقليميّ الذي قارب 156 لكل 100,000 مولود حي في تلك السنة.[5]


وبناءً على بيانات المسح الأخيرة والمتوفرة علانية من ناحية دليل الفقر المتعدد الأبعاد في عام 2012، فإن 4.3% من سكان جزر القُمر يعيشون في حالة من الفقر المتعدد الأبعاد، ذلك بالإضافة إلى 23.1% آخرين يٌقيّمون في خانة المعرّضين لفقر متعدد الأبعاد.[2]


أما معدل الإلمام بالقراءة والكتابة لدى البالغين، فاستقر عند 77.8% في عام 2015،(3) مقارنة بمتوسّط إقليميّ بلغ 80.5% في عام 2015. على مرّ السنوات الأخيرة، حُققت بعض المكاسب في جزر القُمر من حيث معدلات الالتحاق بالمدارس. ففي مرحلة التعليم الابتدائي، ارتفع المعدل الإجمالي للالتحاق بالمدارس من 102.2% في عام 2000 حتى 105.3% في عام 2013، كذلك، استقر مؤشر التكافؤ بين الجنسين عند معدل 0.9 في عام 2013 وارتفع معدل الالتحاق بالتعليم الجامعي من 1.4% في عام 2000 إلى8.7% في عام 2013.[5]


جزر القُمر هو دولة ذات دخلٍ منخفض[4] حيث سجّل الناتج المحلي الإجمالي فيها (بحسب مماثلات القوة الشرائية، والأسعار الثابتة لعام 2011) 1.1 مليار دولار دولي في عام 2014، وهو الناتج المحلي الإجمالي الأكثر انخفاضًا بين الدول العربية، وبلغ الدخل القومي الإجمالي للفرد الواحد فيها 1,430 دولار دولي.[5] وفي حين أبدى الاقتصاد القُمري علاماتِ انتعاشٍ بعد سنواتٍ من عدمِ الاستقرارِ السياسيّ، محقّقًا تقدّمًا فعليًا بلغ 3.5% في عام 2013، تدهورت الظروف منذ ذلك الحين مع تباطؤ في النمو وصل إلى 2.1% في عام 2014.[6][7] أما الزراعة، بما فيها صيد الأسماك والحراجة، فهي القطاع الاقتصادي الرائد، حيث سجّلت معدل 35.9% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2013.[8] تراجع التضخم من 6.3% في عام 2013 إلى 1.4% في عام 2014.[6] في عام 2014، سجّلت جزر القمر معدل عجزٍ نقدي منخفض بلغ 0.6% من الناتج المحلي الإجمالي،[7] ووصل معدل إجمالي الدين العام فيها إلى 25.4% من الناتج المحلي الإجمالي.[6]


أما بالنسبة إلى التجارة الدولية، فقد قاربت الـ80% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2014 مقارنة بـ 51% في عام 2000، مع بلوغ الصادرات 17% من الناتج المحلي الإجمالي والواردات 62% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2014. وبناءً على ذلك، سجل الميزان الخارجي في جزر القمر عجزًا قيمته 282 مليون دولار أميريكي في عام 2014. وتتكون الصادرات الرئيسية في جزر القُمر من المنتجات الغذائية في حين تشمل أهم الواردات الغذاء والوقود والسلع المصنعة.[5]


ارتفع معدل المشاركة في القوى العاملة في جزر القُمر من 54.7% في عام 2000 إلى 57.4% في عام2015. وبقي هذا المعدّل ثابتًا نسبيًا للرجال، متراوحًا بين 79.1% و79.4% خلال الفترة الممتدّة بين عامي 2000 و2015، فيما ارتفع للنساء من 30.5% في عام 2000 إلى 35.3% في عام 2015.[5] كذلك، بقي معدل البطالة دون أي تغيير يُذكر خلال الفترة ذاتها. في عام 2015، سجل معدل البطالة 19.6%، 17.7% منها للرجال و23.7% للنساء.[9] هذا وسجّل معدل البطالة لدى الشباب نسبة أقلّ من معدّل بطالة البالغين الذي بلغ 37.76% في عام 2015. الا ان الفجوة بين الجنسين على صعيد بطالة الشباب كانت ضيّقة؛ ففي عام 2015، سجّل معدل البطالة لدى الرجال الشباب، اي في الفئة العمرية التي تتراوح بين 15 و24 سنة، ما نسبته 36.9% ومقارنة مع 39.4% لدى النساء.[5]

 

تمّ إعداد هذه اللمحة العامة من قبل فريق عمل البوابة العربية للتنمية استنادًا إلى أحدث البيانات المتاحة، وذلك اعتبارًا من 30 أيلول/سبتمبر 2016.

 


  1. التوقعات السكانية في العالم، شعبة السكان، الأمم المتحدة
  2. تقرير التنمية البشرية 2015 الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
  3. معهد اليونسكو للإحصاء
  4. البنك الدولي
  5. مؤشرات التنمية في العالم، البنك الدولي
  6. المصرف المركزي لجزر القُمر
  7. البنك الدولي، نظرة قطرية عامة
  8. حسابات فريق البوابة العربية للتنمية استنادًا إلى الأرقام المستخرجة من المصرف المركزي لجزر القُمر في 14 آذار/مارس 2016.
  9.  المؤشرات الرئيسية لسوق العمل – منظمة العمل الدولية​


اللمحة الإحصائية 2016، جزر القمر
عرض الكل

أبرز البيانات

  • جزر القمر هي من الدول الأقلَ سكاناً في العالم حيث بلغ عدد سكانها 788,000 في عام 2015, وذلك بمعدل نموَ سنوي يبلغ 2.4% منذ 2000. إلا أنها دولة ذات كثافة سكانية عالية، فقد ازدادت كثافتها السكانية من 284 ساكن في الكيلومتر المربع الواحد في عام 2000 إلى 404 سكان في الكيلومتر المربع الواحد في عام 2014.

عرض الكل

الإصدارات

  • لا يوجد أية إصدارات متعلقة بهذا البلد.