سوريا

سوريا

snapshot_ar1.png

 

قُدّر عدد سكان سوريا، وهي التي تعاني من صراع طويل دخل في عامه التاسع، بـ 18.2 مليون نسمة في عام 2018، وقد كان عدد سكانها قرابة الـ 20.8 مليون في عام 2011. إن سكان سوريا هم من الشباب في أغلبهم، وقد بلغت نسبة من هم دون الثلاثين حوالي 52.2 في المئة من إجمالي السكان في عام 2015.[1] وبسبب هذا الصراع المستعر، هُجّر أكثر من 5.7 مليون لاجئ من سوريا منذ عام 2011، وبشكل أساسي نحو تركيا ولبنان والأردن والعراق ومصر.[2] ومع تحوّل الصراع إلى حرب مكتملة الأركان، أصبح أيضًا 6.2 مليون سوري نازحا داخليًا بنهاية عام 2018.[3]

 

صُنفت سوريا على أنها البلد الأقل سلامًا في العالم، وفقًا لمؤشر السلام العالمي 2018، موقعًا احتلته منذ السنوات الخمس الماضية.[4] وقد ألحق الصراع في سوريا خسائر فادحة بالاقتصاد، مما أدى إلى تآكل سبل العيش وتعطيل توفير الخدمات. في عام 2018، كان هناك حوالي 13 مليون شخص يحتاجون إلى المساعدة الإنسانية في ثاني أسوأ أزمة إنسانية في العالم، بعد اليمن.[3] وعانى أيضا أربعة من كل خمسة أشخاص من الفقر.[5] وفي الوقت نفسه، كان 1.2 مليون شخص يعيشون في مناطق محاصرة وأخرى يصعب الوصول إليها، 35 في المئة منهم اعتمدوا على مصادر المياه غير الآمنة ليؤمنوا حاجتهم من الماء.[6]

 

تكبّدت سوريا أكبر تكلفة اقتصادية للعنف في العالم، قدرت بـ 68 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2017، وقد ترك العنف فيها أيضا أكبر تأثير على الاقتصاد على مستوى العالم، وذلك بقيمة 42 مليار دولار (بحسب مماثلات القوة الشرائية).[4] هذا، وبين عامي 2010 و2016، ارتفعت نسبة التضخم بحوالي 600 في المئة.[7]

 

ومع ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية، لا سيما في المناطق المحاصرة وتلك التي يصعب الوصول إليها، عانى 6.5 مليون شخص من انعدام الأمن الغذائي في عام 2018، وبقي 4 ملايين آخرين عرضة لخطر الوقوع في انعدام الأمن الغذائي.[6] كذلك، كان أكثر من 50 في المئة من السوريين عاطلين عن العمل في عام 2015، ووصلت بطالة الشباب تحديدًا إلى 78 في المئة.[9][8] بلغ الدخل القومي الإجمالي للفرد في سوريا (بحسب مماثلا القوة الشرائية والأسعار الثابتة لعام 2011) 2,337 مليار دولار أميركي في عام 2017 فقط، مقارنة بمتوسط إقليمي قدره 15,837 دولارًا أميركيًا.[10]

 

وبسبب النزوح المستمر وتواصل التعرّض للعنف وتزايد الفقر والافتقار المستمر إلى الخدمات والضروريات الأساسية، تأثرت سلامة الأطفال بشكل خاص في سوريا، حيث يحتاج حوالي 5.3 مليون طفل دون سن 18 عامًا إلى المساعدة الإنسانية.[5] كذلك، يعاني حوالي 84،200 طفل دون سن الخامسة من سوء التغذية، منهم 18،700 يعانون من سوء التغذية الحاد.[5] أيضًا، وبسبب العنف، تعرضت مدرسة من كل ثلاثة مدارس للدمار الكلي أو الجزئي أو أنها حُولت إلى ملاجئ تأوي النازحين داخليًا.[6] وفي السياق ذاته، بقي أكثر من مليوني طفل خارج المدارس في العام الدراسي 2016-2017.[5] أما فيما يتعلق بالتحصين، فإن 37 في المئة و 33 في المئة من الأطفال بعمر سنة واحدة لم يطعموا  ضد داء الكزاز والحصبة في عام 2017، على التوالي، مقارنةً بـ 12 في المئة و 15 في المئة لأقرانهم في المنطقة العربية.[10]

 

 

تم تحديث هذه اللمحة العامة في شباط/ فبراير 2019، مع إعطاء الأولوية لأحدث الإحصاءات الرسمية المنشورة من قبل المكاتب الإحصائية الوطنية أو المؤسسات الرسمية.

 

 


 

 

[1] شعبة السكان التابعة لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمانة العامة للأمم المتحدة. 2017. التوقعات السكانية في العالم. [أونلاين] متوفر على: https://population.un.org/wpp/Download/Standard/Population/ [تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[2] المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. 31 كانون الثاني/يناير 2019.  خطة الاستجابة الإقليمية لدعم اللاجئين. [أونلاين] متوفر على: https://data2.unhcr.org/en/situations/syria#_ga=2.179996452.1647508774.1549449746-959049496.1526385053 ]تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[3] مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية. 2019. أرقام رئيسية. [أونلاين] متوفر على: https://www.unocha.org/Syria ]تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[4] معهد الاقتصاد والسلام. 2018. مؤشر السلام العالمي: قياس السلام في عالم معقد. [أونلاين] متوفر على: http://visionofhumanity.org/app/uploads/2018/06/Global-Peace-Index-2018-2.pd ]تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[5] منظمة الأمم المتحدة للطفولة. 2018. خطة اليونيسف حول الأزمة السورية. [أونلاين] متوفر على: https://www.unicef.org/emergencies/files/2018-04_-_UNICEF_response_to_the_Syria_Crisis.pdf ]تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[6] مجموعة التوجيه الاستراتيجية لسوريا بكاملها (SSG). كانون الثاني/يناير 2018. خطة الاستجابة الإنسانية 2018. الجمهورية العربية السورية. [أونلاين] متوفر على: https://www.humanitarianresponse.info/sites/www.humanitarianresponse.info/files/documents/files/20 ] 18_2018_hrp_syria.pdf [تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[7] De Imus, P., Pelle, G. and Rother, B.. كانون الثاني/يناير 2018. كلفة الصراع: الاضطراب في الشرق الأوسط يترك عبئًا ضخمًا على الاقتصادات  الإقليمية. صندوق النقد الدولي. [أونلاين] متوفر على: https://www.imf.org/external/pubs/ft/fandd/2017/12/imus.htmتم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[8] أبو إسماعيل، خ. ، وآخرون. سوريا في الحرب: خمس سنوات منذ البداية. لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا وجامعة ساينت أندورز. [أونلاين] متوفر على: https://www.unescwa.org/sites/www.unescwa.org/files/publications/files/syria-war-five-years.pdfتم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[9] منظمة العمل الدولية. 2019.  قاعدة البيانات الإحصائية. [أونلاين] متوفر على: https://www.ilo.org/ilostat/تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.
[10] برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. 2018. مؤشرات التنمية البشرية: التحديث الإحصائي لعام 2018. [أونلاين] متوفر على: http://hdr.undp.org/sites/default/files/2018_human_development_statistical_update.pdf 
تم الدخول 7 شباط/فبراير 2019[.

 



عرض الكل

أبرز البيانات

  • أدى امتداد النزاع المسلح في سوريا واتساع نطاقه إلى أزمة إنسانية حيث أصبح 6.5 مليون شخص في عداد النازحين داخلياً و4.8 مليون شخص في عداد اللاجئين في نهاية عام 2015 وفقاً لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

عرض الكل

الإصدارات